التخطي إلى المحتوى

تم تأسيس هذا الصرح الإعلامي ، ليكـون نـقطة تحـوّل فـي أسلوب التواصل بين كافة مكـونات المجتمع،

خـاصة بين المواطن والمسـؤول نأمر فيه بالمعروف وننهى فيه عن المنكر ونسلط فيه الضوء على كل تقصير

ونعمل على التغيير ما استطعنا إلى الأفضل.

وكالة الحقيقة ما هي إلا مساحة واسعة وآفاق حقيقية للتفاعل والبناء، نافذة لكل مواطن، صوت من لا صوت له،

شمعة في ساعة مظلمة، أمل في طريق كفيف، رؤية لمستقبل مشرق، جهد يُضاف إلى جهود.

وكالة الحقيقة عالم صحافي مهني، استطاعت تحقيق نقلة نوعية من خلال الكتابة والتغطية الصحافية والإعلامية،

لجميع الأحداث والتطورات على الصعيدين المحلي والعالمي.

“الحقيقة  نت” التي انتهج رؤية واضحة منذ اليوم لها، بالدفاع عن قضايا الوطن، كان لاسمه علامة فارقة لنجاحها.

تدافع عنه وتحميه بكل ما تملك.

وإيماناً أيضاً أن “الحقيقة ” الاسم الكبير، والذي اصبح اهتمام العرب، ويثقون به، ويتابعونه، كان له الصدارة في قائمة المواقع الإخبارية

خلال السنوات الماضية والحالية،تربعت كأعلى نسبة مشاهدة على عرش المواقع الإلكترونية بحسب دراسات موقع Alexa و Google

Analytics و Effective Measure و epsos ،بالإضافة الى أن كلمة الحقيقة لا زالت الأكثر بحثا

على شبكة البحث Google ، لتكون منبراً حراً ونزيهاً  ويتبنى قضايا المواطن، بكل مهنية وحرفية،

دون انحياز لأي طرف كان.

وكالة أنباء الحقيقة دائماً منكم واليكم ومعكم، فأصحاب الفكر والرسالة لا تحبطهم اية عوائق.