قرار حاسم من وزير العدل بشأن ”عضوة النيابة الإدارية” التي اعتدت علي ضابط المحكمة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
قرار حاسم من وزير العدل بشأن ”عضوة النيابة الإدارية” التي اعتدت علي ضابط المحكمة, اليوم الثلاثاء 1 سبتمبر 2020 12:00 صباحاً

 قرار حاسم من وزير العدل بشأن ”عضوة النيابة الإدارية” التي اعتدت علي ضابط المحكمة

رجحت مصادر مطلعة أن يتم اتخاذ قرار حاسم ضد وكيلة النيابة الإدارية التي اعتدت على ضابط داخل محكمة مصر الجديدة لافتة إلي أن القرار سوف يصدر بسبب الحالة النفسية التي كشفتها تحقيقات النيابة العامة.
وكشفت مصادر مطلعة أن المستشار عمر مروان، وزير العدل سوف يتخذ إجراءات إدارية تجاه عضوة النيابة الإدارية التي ظهرت في فيديو المشاجرة مع ضابط شرطة داخل مقر محكمة مصر الجديدة لافتة إلي أن الوزير كلف مكتبه بمتابعة تحقيقات النيابة الإدارية .
وأكدت المصادر أن الإجراءات التي ستتخذ، تتعلق بمدى صلاحية عضوة النيابة الإدارية للعمل في ضوء ظروفها الصحية.

وظهرت سيدة في مقطع فيديو تتشاجر مع ضابط شرطة داخل مقر محكمة مصر الجديدة، تعمل عضوة بهيئة النيابة الإدارية على درجة وكيل عام الهيئة وتدعى المستشارة نهى الإمام السيد.
كانت النيابة العامة قد قالت إن قرارها بإخلاء سبيل عضوة النيابة الإدارية المتهمة بالتعدي على ضابط شرطة داخل محكمة مصر الجديدة؛ جاء مراعاة لحالتها الصحية النفسية.

وأشارت النيابة في بيان لها إلى أنها أرتأت بعد استجواب المتهمة إخلاءَ سبيلها إذا سددت ضمانًا ماليًّا قدره (٢٠٠٠ جنيه)، وذلك بعدما علمت من جهة عملها "كمستشارة بالنيابة الإدارية" أن المتهمة تعاني من ظروف صحية نفسية، وجارٍ استئناف التحقيقات في التعدي.
وذكرت النيابة أن وحدة الرصد والتحليل بإدارة البيان بمكتب النائب العام قد رصدت تداولًا واسعًا لمقطع مُصوَّر بمواقع التواصل الاجتماعي لامرأة تتعدى على ضابط شرطة في إحدى مقارِّ المحاكم أثناء تأدية عمله، وبعرض الأمر على المستشار النائب العام أمر سيادته باتخاذ إجراءات التحقيق.
وأوضحت أن الضابط شهد في التحقيقات أنه أبصر المتهمة تُصوِّر بهاتفها الجوال بعض الموظفين بالمحكمة أثناء تأدية عملهم، وخلال تنبيهه عليها بعدم السماح بذلك، وأنه يُشكل جريمةً يعاقب عليها تعدت عليه على النحو الذي ثبت بالمقطع المتداول، فتحفَّظَ عليها، وقد تبين أنها عضوة بهيئة النيابة الإدارية، فاستجوبتها النيابة العامة بعد أن ألقت القبض عليها لتوفر حالة من حالات التلبس في حقها، وواجهتها بالاتهامات المسندة إليها من التعدي على أحد رجال الضبط بالقوة والعنف أثناء تأدية وظيفته، وإهانته بالقول، فأنكرت ما نُسِب إليها.
وقالت المته في التحقيقات أنها تواجدت بالمحكمة لتقديم شكوى عن فقدها مبلغًا ماليًّا من حساب بنكيٍّ فالتقت الضابطَ، وادعت أنه افتعل معها مشادَّة كلامية، ونزع منها هاتفها عنوة، وتحفَّظَ عليها ، فدافعت عن نفسها على النحو الظاهر بالمقطع

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق