دور الجمعيات والمؤسسات الأهلية فى تحقيق أهداف التنمية المستدامة في جمعية تنظيم الأسرة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
دور الجمعيات والمؤسسات الأهلية فى تحقيق أهداف التنمية المستدامة في جمعية تنظيم الأسرة, اليوم الثلاثاء 1 سبتمبر 2020 12:01 صباحاً

نظمت الجمعية المصرية لتنظيم الأسرة ورشة عمل لمناقشة تفعيل دور منظمات العمل الاهلى في تحقيق أهداف التنمية المستدامة.
 2015-2030 والخطة التنفيذية للسكان والتنمية 2020-2025 ذات الصلة وهى الهدف الثالث والخاص بالصحة الإنجابية لتقليل نسبة وفيات الأمهات والقضاء على ظاهرة وفيات الأطفال حديثى الولادة والأطفال والتي تقل أعمارهم عن خمس سنوات وضمان حصول الجميع على خدمات الرعاية الصحية والإنجابية وزيادة الإنفاق في التمويل الصحي.


وصرح  د. طلعت عبد القوى رئيس مجلس إدارة الجمعية ورئيس الاتحاد العام للجمعيات والمؤسسات الأهلية أن الورشة شهدت مشاركة ممثلين عن وزارة الصحة والسكان قطاع السكان وتنظيم الأسرة ، وزارة التضامن الاجتماعي ، وزارة الشباب والرياضة ، التربية والتعليم والمجلس القومي للأمومة والطفولة ، وجهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر والاتحاد العام للجمعيات والمؤسسات الأهلية.

 

وقد ناقشت ورشة العمل أيضا الهدف الرابع من خطة التنمية المستدامة الخاص بالتعليم الجيد والهدف الخامس الخاص بالمساواة بين الجنسين والتي تتضمن القضاء  على جميع أشكال التميز ضد النساء والفتيات ، والهدف الثالث عشر وهو التصدي لظاهرة لتغير المناخ والهدف السابع عشر وهو عقد الشراكات لتحقيق الأهداف.


كما ناقشت ورشة العمل الخطة التنفيذية للسكان للتنمية 2020= 2025 وتفعيل دور الشراكة بين الجمعيات والمؤسسات الأهلية والوزارات المعينة  ومنها قطاع السكان وتنظيم الأسرة لوزارة الصحة لتوفير خدمات تنظيم الأسرة والصحة الإنجابية ، وتغطية المناطق المحرومة بخدمات تنظيم الأسرة والصحة الإنجابية بنسبة 100% ، و استمرار وتوفير وسائل تنظيم الأسرة وتوفير الموارد المالية اللازمة لتوفير الوسائل ، وتحسين صحة الطفل والأم وكسب تأييد القادة المحلية والشعبية لقضايا تنظيم الأسرة وتوسيع نطاق مشاركة المجتمع الاهلى في نشر ثقافة الطفلين ، وتصحيح المفاهيم والمعلومات الدينية والاجتماعية المتعلقة بالصحة الإنجابية وتنظيم الأسرة والارتقاء بمستوى الخدمات الصحية المصرية للشباب وتنمية قدرات ومهارات الشباب والمراهقين.

 
كما تم التنسيق مع ممثل وزارة التربية والتعليم للعمل على خفض نسبة الأمية من خلال انتشار المدارس المجتمعية وتفعيل العمل بها فضلاً عن تفعيل دعم تمكين المرأة ونشر مبادئ المساواة بين الجنسين من خلال تفعيل دور الرائدات الريفيات والاجتماعيات خاصة في المناطق المحرومة لرفع مهارات النساء الاجتماعية وأيضاً العمل على نشر المشاركة الاقتصادية للمرأة في توفير خدمات مالية والسبل التي تشجعها على الإقراض لبدء مشروع صغير والتوسع في برامج التدريب التمويلي والذي تستهدف رفع مهارات المرأة في مجال الصناعة المطلوبة من جانب سوق العمل ودعم وتفعيل برامج تحفيز مشاركة المرأة في المشروعات الصغيرة والشباب والرياضة ، والكنيسة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق