رغم أزماته المالية بسبب المقتنيات الفخمة.. ملياردير روسي يشتري يختًا بملايين الدولارات

ارقام 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

بعدما اشترى الملياردير الروسي "ديمتري ريبولوفليف" حصة حاكمة في نادي "موناكو" الفرنسي وأعماًلا فنية نادرة ويخوتًا، قرر إضافة يخت رياضي للسباقات إلى المجموعة الفاخرة وأطلق عليه "سكوربيوس" Skorpios.
  
وبلغت تكلفة اليخت الذي يصل طوله إلى 43 مترًا 20 مليون دولار واستغرقت عملية بنائه أربع سنوات.

وأطلق "ريبولوفليف" اسم اليخت على جزيرة يونانية اشتراها صندوق العائلة للثروة مقابل 153 مليون دولار، ويأمل فريقه تجربته في سباق الزوارق في بحر المانش قبل المنافسة في سباق رولكس للبحر الأوسط في أكتوبر.


ويتميز اليخت الرياضي باللونين الأصفر والأسود وصممه المهندس البحري الأرجنتيني "خوان كيومدجيان"، واستغرقت عملية البناء أربع سنوات والتي تمت في شركة بناء السفن الفنلندية "Nautor's Swan".

وتشير التقديرات إلى أن "سكوربيوس" قد يكون أسرع يخت رياضي على الإطلاق، إذ يمكنه الوصول إلى سرعات تقارب 15 عقدة في اتجاه الرياح.

وتأتي عملية شراء "سكوربيوس" بعد تورط "ريبولوفليف" في أزمات وصلت إلى ساحات القضاء بسبب المقتنيات الفاخرة، أبرزها نزاعه الشهير مع تاجر فنون بسبب مشتريات بمليارات الدولارات.

ورفع صاحب الـ54 عامًا دعوى قضائية في موناكو عام 2015 ضد تاجر سويسري يدعى "إيف بوفييه" يتهمه بتقاضي سعر أعلى بنحو مليار دولار عن عدد من اللوحات لـ"ليوناردو دافنشي" و"رينيه" وغيرهما.

ومع ذلك دافع "بوفييه" عن نفسه بأنه لم يكن وسيطًا لـ"ريبولوفليف"، ورفض القاضي الشكوى في نهاية 2019 وأعلن المدعون إغلاق التحقيق في اتهام "بوفييه" بالاحتيال.

والأدهى من ذلك هو أن تقارير صحفية أفادت في أبريل بأن رجل الأعمال الروسي يواجه تحقيقًا جنائيًا في سويسرا بشأن ما إذا كان قد ساعد بشكل غير قانوني في اعتقال تاجر الفنون في 2015.

وتبلغ قيمة ثروة "ديمتري ريبولوفليف" 10.9 مليار دولار إذ جنى ثروته من بيع حصص في اثنين من منتجي الأسمدة الروس بأكثر من 7 مليارات دولار منذ حوالي عقد من الزمان.

المصدر: وكالة "بلومبرج" و"sportsmole"

أخبار ذات صلة

0 تعليق