أخطاء يرتكبها الباحثون عن عمل إذا كانوا في حاجة ماسة إلى وظيفة

ارقام 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف


من السهل التغاضي عن مساوئ فرصة العمل إذا كان الشخص لا يعرف العلامات الحمراء التي يجب عليه البحث عنها أثناء المقابلة، وفيما يلي بعض هذه الإشارات التي يجب أن يكون الفرد على دراية بها أثناء المقابلة:
 

تظهر لغة جسد القائم بإجراء المقابلة أنه غير منتبه أو غير مهتم بما يقوله المتقدم (يرفع عينيه، يبدو منزعجاً، وغيرها).
 

تجنبه الإجابة على الأسئلة، أو غموض إجاباته.
 

إعطائه إجابة عامة لإرضاء المتقدم.
 

يناقض نفسه أو يتعارض كلامه مع أقرانه.
 

يشتكي من موظفيه أو يتحدث عنهم بالسوء.
 

عدم وجود مسار وظيفي أو أهداف بالمكان.
 

عدم قدرته على شرح مسؤوليات أو توقعات الوظيفة بوضوح.
 

المقابلة غير منظمة وفوضوية.
 

 عدم وجود خطة إعداد أو تدريب لضمان استعداد المتقدم للحصول على الوظيفة للنجاح.
 

مدير التوظيف يهيمن على المقابلة مع عدم وجود وقت لطرح الأسئلة.
 

تواجد القائم بإجراء المقابلة متأخراً عن موعده أو إعادة تحديد مواعيد المقابلات في اللحظة الأخيرة.

 

وعلى الرغم من أن تلك القائمة ليست نهائية، إلا أنها تمنح فكرة عامة عما يجب البحث عنه عند إجراء المقابلات، للتعرف على العلامات الحمراء.

 

وتساعد تلك العلامات على اتخاذ قرار صائب بشأن ما إذا كانت هذه هي الفرصة مناسبة أم لا.

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق