"صناعة المدير" .. 10 دروس يجب أن يستوعبها جيدًا كل من يطمح للإدارة

ارقام 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

10 دروس يمكن تعلمها من كتاب "صناعة المدير"

الدرس

الشرح

1- تحقيق أفضل النتائج

 

- رغم أن المدير يقع على عاتقه مسؤوليات مثل تنظيم الاجتماعات، وإنشاء العمليات لإنجاز العمل بسلاسة، إلا أن تشو ترى أن مثل هذه الأنشطة ليست وظيفة المدير الأساسية، لكن وظيفته الأساسية تتمثل في التعاون مع أعضاء فريقه لتحقيق أفضل النتائج.

 

- وفي سبيل تحقيق ذلك، يجب أن يتأكد المدير أن جميع أعضاء الفريق يعرفون الأهداف المرجوة، ويهتمون بتحقيقها، وأن يوطد الثقة بينه وبين الموظفين، ويعرف نقاط ضعفهم وقوتهم، ويتخذ قرارات ويوزع المهام بناءً على ذلك، وأن يتجنب الأخطاء التي وقعت في الماضي، ويضع خططًا للمستقبل.

 

2- الاستمتاع وطرح الأسئلة والتعلم

 

- تنصح تشو المديرين الجُدد خلال الثلاثة أشهر الأولى، بتجنب وضع الافتراضات بناءً على الشائعات أو آراء الآخرين، والاستماع بدلاً من ذلك إلى الموظفين، وطرح أكبر عدد ممكن من الأسئلة، مثل "ما نوع التعليقات الأكثر فائدة بالنسبة إليك؟"، "ما طرق الدعم التي تفضلها؟"، "ما الطريقة التي تفضلها لمكافأتك على عملك الرائع؟".

 

3- بناء الثقة مع الموظفين

 

- الثقة هي أهم عنصر في بناء علاقة صحية بين المدير وموظفيه، لذلك يجب أن يحرص المدير على بناء الثقة مع موظفيه، وتشجيعهم على إخباره بما يشعرون به حقًا، والتحديات التي تواجههم، وأهدافهم طويلة الأجل، والاستماع إلى ملاحظاتهم، ويمكن تحقيق ذلك من خلال عقد اجتماعات مع الموظفين بانتظام.

 

4- إدارة اجتماعات مثمرة

 

- تؤكد تشو استحالة عقد اجتماع مثمر دون تحضير له، وتنصح المديرين بالاستعداد لاجتماعاتهم من خلال كتابة قائمة بالأسئلة التي يمكن توجيهها لكل شخص، مثل "ما هي أولوياتك خلال هذا الأسبوع؟"، "ما التحدي الذي يعيقك عن الوصول للنتيجة المرجوة؟"، "ما الذي يمكنني فعله لمساعدتك على النجاح؟".

 

5- تقديم ملاحظات بناءة

 

- الملاحظات البناءة وسيلة فعالة تساعد أعضاء الفريق على التطور، لذلك من المهم أن يقدم المدير ملاحظات بناءة حول أداء أعضاء فريقه بانتظام، وبشكل لطيف، لا يسبب شعورًا بالحرج لأي شخص.

 

- وعلى الجانب الآخر يجب أن يشجع المدير أعضاء فريقه على إبداء الملاحظات، وأن يسألهم ما إذا كانت الاجتماعات مثمرة بالنسبة لهم، وما إذا كان هناك أي شيء يمكن القيام به لتحسينها.

 

6- تطوير الوعي الذاتي

 

- من أفضل الدروس التي يمكن للمديرين تعلمها من كتاب تشو، أهمية تطوير الوعي الذاتي، فكلما كان المدير أكثر وعيًا بذاته، ويعرف نقاط ضعفه وقوته، ويعرف بيئة العمل التي تجعله أكثر إنتاجية، ونوع المهارات التي يجب أن يطورها، أصبحت عملية إدارة فريق كامل أسهل.

 

7- تكوين فريق عمل رائع

 

- تنصح تشو المديرين بتجنب التسرع في عملية توظيف الأشخاص، لمجرد سد الوظائف الشاغرة، وإنما اختيار الأشخاص القادرين على إحداث تأثير إيجابي في الشركة، كما تؤكد تشو على أهمية اختيار موظين من خلفيات متنوعة.

 

8- إتقان فن تفويض المهام

 

- من أكثر الأخطاء شيوعًا بين المديرين محاولة القيام بكل الأشياء بأنفسهم، مما يتسبب في استنزاف طاقتهم وإنهاكهم، لذلك تنصح تشو المديرين بضرورة تفويض المهام والمسؤوليات لأعضاء الفريق، فذلك لا يساعد المديرين على التركيز على مهام أكبر فحسب، وإنما يوفر الفرصة لأعضاء الفريق لمواجهة تحديات جديدة، وتطوير مهاراتهم.

 

9- بناء علاقات إيجابية بين أعضاء الفريق

 

- الإدارة الجيدة لا تعني بناء علاقات إيجابية بين المدير ومرؤوسيه المباشرين فحسب، لكنها تعني أيضًا بناء علاقات جيدة بين أعضاء الفريق، لذلك من الضروري استثمار الوقت والجهد في بناء علاقات صحية بين الموظفين، لأنه بدون ذلك ستكون هناك دومًا مشكلات وخلافات بينهم، مما سيؤثر على سير العمل.

 

10- محاولة السيطرة على "متلازمة الدجال"

 

- متلازمة الدجال هو حالة تصيب الأشخاص، تجعلهم يشعرون بعدم الثقة في أنفسهم، وبأنهم لا يمتلكون الخبرة الكافية لتولي منصب مهم، وبالتالي فإنهم يشككون في قدراتهم طوال الوقت.

 

- تنصح تشو الأشخاص بمحاولة السيطرة على مثل هذه الأفكار السلبية، مؤكدة أن الإدارة تحتاج إلى التعلم المستمر، وحتى لو قضى الشخص عشر سنوات في منصبه كمدير، يجب أن يواصل التعلم، ويواصل البحث عن طرق جديدة ليصبح قائدًا أفضل.

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق