لماذا تعرض هذه الشركة 5 آلاف دولار على موظفيها للاستقالة؟

ارقام 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

يواجه العديد من أصحاب الشركات في الكثير من القطاعات في الولايات المتحدة تحديات لتوظيف أشخاص جدد وتدريبهم في ظل نقص العمالة.

 

ولمواجهة نقص القوى العاملة، تتجه الشركات لزيادة أجور الموظفين كما تعرض مكافآت عند التوظيف، ورغم تلك الجهود يكافح العديد من أصحاب الشركات لإيجاد وتوظيف أشخاص جدد.

 

ورغم ذلك، كشفت دراسة صادرة عن غرفة التجارة الأمريكية أن المشاكل المتعلقة بالوظائف قد تستمر لما بعد 2022 على الرغم من جهود أصحاب العمل. 

 

ولكن الوضع كان مختلفًا لدى شركة "ترينيول" Trainual للبرمجة والتي تتخذ من أريزونا مقرًا لها، إذ أكد "كريس رونزيو" المدير التنفيذي للشركة أنه يدفع لموظفيه مبلغا ماليا للاستقالة من العمل، موضحًا أن تلك الاستراتيجية تساعد في الحفاظ على أفضل المواهب داخل الشركة.

 

وأضاف: "وفقًا لظروف السوق اليوم، يتعين على فرق التوظيف التحرك بسرعة لتقييم المرشحين وإرشادهم، ولذلك من المستحيل أن تكون على حق بنسبة 100%".

 

 

وبدأ "رونزيو" في وضع تلك الاستراتيجية في مايو 2020، إذ تم عرض مبلغ 2500 دولار على الموظفين لمغادرة الشركة وذلك بعد أسبوعين من تولي الوظيفة، ثم رفع المبلغ إلى خمسة آلاف دولار.

 

وحددت الشركة فترة أسبوعين لعرض مبلغ الـ5 آلاف دولار على الموظفين للاستقالة من الوظيفة، لأنه في حالة قبولها فإن قرار الاستقالة لن ينتج عنه اضطراب كبير في العمل، بعكس عرض المبلغ بعد مرور فترة زمنية طويلة حينما تكون الشركة استثمرت أكثر في الموظف.

 

ورغم ذلك لم يوافق على العرض أي من الموظفين الذين تم تعيينهم بعد تبني تلك الاستراتيجية والبالغ عددهم 38 شخصًا. 

 

وتابع: "نظرنا إلى متوسط رواتبنا حينما فكرنا في تغيير المبلغ وتوصلنا في النهاية إلى أنه إذا كان شخص يكسب 80 ألف دولار أو 100 ألف دولار في السنة، فإن مبلغ 2500 دولار قد لا يكون كبيرًا بما يكفي".

 

وأوضح "رونزيو" أنه كصاحب عمل فهو مسؤول عن بناء ثقافة شاملة في الشركة (الاندماج الكامل والناجح للأشخاص المتنوعين في مكان العمل أو الصناعة)، مؤكدًا أن منح الموظفين مكافأة مالية يبعث برسالة مؤثرة وضرورية بشأن بناء ثقافة الشركة.

 

وواصل: "حينما يرفض الموظفون الأموال ومواصلة العمل في الشركة، فإن ذلك يمهد الطريق لعلاقة عمل رائعة". 

 

المصدر: "بيزنس إنسايدر"

أخبار ذات صلة

0 تعليق