10 طرق لجعل العاملين عن بُعد يشعرون بالتواصل ويتجنبون العزلة

ارقام 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

10 طرق لجعل العاملين عن بُعد يشعرون بالتواصل وعدم العزلة

الطريقة

الشرح

1- الحرص على
الحوار المستمر


- من أكثر الطرق فعالية لجعل أعضاء الفريق يشعرون بالتواصل مع شركتهم أن يشعروا أن صوتهم مسموع، لذلك من المهم الحرص على التواصل باستمرار مع أعضاء الفريق، من خلال عقد الاجتماعات بانتظام للتأكد من أن كل عضو من أعضاء الفريق لديه الأدوات اللازمة لتقديم أفضل أداء.
 

- من المهم أيضاً تعزيز ثقافة تمكن الموظفين من التعبير عن أي مخاوف يشعرون بها وطرح أي أسئلة تراودهم، دون خوف من أي عواقب، فعندما يشعر الموظفون أن بإمكانهم التعبير عن آرائهم بصراحة، وأن ملاحظاتهم مسموعة، فسوف يكونون أكثر ارتباطاً بشركاتهم.
 

2- تقديم ملاحظات
صادقة


- تقديم ملاحظات صادقة بانتظام يُشعر الموظفين عن بُعد بأن المديرين مهتمون بعملهم، كما يساعدهم على تحديد نقاط الضعف التي يحتاجون إلى العمل على تحسينها.
 

3- استخدام أدوات
للتعاون الافتراضي


- يجب أن يكون العاملون عن بُعد قادرين على التواصل بسهولة مع بعضهم البعض، ولا يكفي البريد الإلكتروني لتحقيق هذا النوع من التواصل، ومن ثم من المهم استخدام أدوات تُشعر الموظفين بأنهم ليسوا معزولين.
 

- هناك العديد من الأدوات التي يمكن استخدامها لتحقيق هذا الهدف، بما في ذلك أدوات المراسلة الفورية مثل برنامج "سلاك"، وأيضاً أدوات التخزين السحابي مثل "جوجل درايف" و"دروب بوكس".  
 

4- عقد اجتماعات
فيديو أسبوعياً


- سهلت الأدوات التكنولوجية الحديثة طرق التواصل وجهاً لوجه، ويمكن أن يستفيد المديرون من ذلك ويعقدون اجتماعات فيديو أسبوعية مع الموظفين باستخدام تطبيقات مثل "زووم" أو "سكايب"، فذلك سيساعدهم على تكوين روابط أقوى مع جميع أعضاء الفريق، وسيشعر الموظفين على الجانب الآخر بالارتباط بالشركة.
 

- من المهم ألا يكتفي المديرون بالتحدث عن العمل فقط خلال هذه الاجتماعات، بل يجب السماح للموظفين بالتحدث عن أنفسهم قبل الحديث عن العمل، إذ يضيف ذلك لمسة إنسانية لاجتماعات العمل.
 

5- الوضوح


- من الممكن أن يُساء فهم الكلام عبر وسائل التواصل الافتراضي، لذلك من المهم أن يقول المديرون كلاماً واضحاً ومحدداً، وأن يتواصلوا مع الموظفين وجهاً لوجه عبر اجتماعات الفيديو ليتأكدوا أن الموظفين يفهمون المهام المطلوبة منهم جيداً.
 

6- توفير المرونة
في العمل


- يُشعر جدول العمل المرن الموظفين بالاستقلالية، ويمكنهم من اختيار أوقات العمل التي تناسب ظروفهم، خاصة وأن العديد منهم يتعين عليهم رعاية أطفالهم أو أفراد أسرهم.
 

- تمكين الموظفين من تحديد أوقات العمل التي تناسبهم يساعد على تحسين رفاهيتهم، ويمكنهم من تحقيق التوازن بين العمل والحياة الشخصية، كما يساعدهم على التكيف مع التغييرات. 
 

7- إنشاء بيئة عمل
مرحة


- يمكن تحقيق ذلك في بيئة العمل عن بُعد من خلال تهنئة الموظفين بالمناسبات السعيدة عبر برامج التواصل التي تستخدمها الشركة، أو من خلال دعوة الموظفين لتناول الغداء في المكتب أو في أي مكان في المناسبات المختلفة مثل أعياد ميلاد الموظفين، وغير ذلك من طرق تجعل الموظفين يشعرون بالترابط فيما بينهم وبين الشركة.
 

8- إنشاء برنامج
توجيه


- يمكن أن يتولى موظف أو أكثر مسؤولية إرشاد وتوجيه الموظفين الجدد الذين لم يبنوا بعد علاقات وثيقة مع باقي أعضاء الفريق، ويمكن أن يلجأ إليه الموظفون أيضاً للتعبير عن مخاوفهم أو طرح أي أسئلة تراودهم.
 

9- الاحتفال بالفريق


- من المهم إظهار التقدير لأعضاء الفريق، والثناء على جهودهم وإنجازاتهم، فإرسال رسالة مدح لأحد الموظفين للثناء على أدائه الرائع، أو اختيار أحد الموظفين كموظف الشهر المثالي، لن يُشعر الموظفين بالتقدير والفخر فحسب، لكنه سيحمسهم ويزيد إنتاجيتهم.
 

10- إقامة رحلة
سنوية لأعضاء الفريق


- يسمح ذلك لأعضاء الفريق بالتواصل وجهاً لوجه، وبناء علاقات قوية مع بعضهم البعض، ومشاركة الأفكار، والعمل على المشروعات معاً، لكن من المهم ألا تكون الرحلة مقتصرة على العمل فقط، بل يجب تخصيص وقت خلالها للتنزه والقيام بالأنشطة الممتعة.
 

أخبار ذات صلة

0 تعليق