5 سمات مشتركة تميز رواد الأعمال الناجحين

ارقام 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

ما الصفات الخمس التي تميز رواد الأعمال الناجحين؟

الصفة

 

الشرح

1- الاستعداد لتقبل الفشل

 

  

- يخشى معظم الناس الفشل لأنهم قلقون دائمًا من أن يتم استبعادهم بسبب افتقارهم إلى المنفعة والقيمة، وما يجعل رائد الأعمال مميزًا هو استعداده لتقبل الفشل وعدم الخوف من حدوثه.

    

- ولكي يصبح رائد الأعمال ناجحًا عليه إدراك أن معظم الأفكار والمشاريع معرضة للفشل، بل ويكمن النجاح في هذا الفشل، حيث أنه بدون أخطاء لن يتعلم كيفية القيام بالأمور بشكل صحيح ومن ثم لن يستطيع تطوير أفكاره ومشاريعه في المستقبل.
 

2- التفكير النقدي

 

   

- مثل السمة الأولى، يمكّن التفكير النقدي رواد الأعمال من التحرر من عقليات القطيع، ولكن يجب التفريق بين هذا وبين النقد الأعمى.

    

- يستهدف التفكير بشكل نقدي ومستقل اكتساب القدرة على تقييم المعلومات والحكم عليها بناءً على مزاياها قبل التصرف وفقًا لها.

    

- وعلى عكس رائد الأعمال الناجح، لا يحب معظم الناس التعارض مع التيار، بل ويسهل عليهم الشك في حكمهم الشخصي بدلًا من التشكيك في المجموعة ويفضلون السير في الطريق الأقل مقاومة، لذا ينتهي معظمهم في وظيفة روتينية دون القيام بشئ إبداعي أو ترك أي تأثير.
 

3- وضوح الرؤية

 

  

- يتعثر معظم الناس عند البدء في مشروع جديد لأنهم لا يمتلكون دافعًا عاطفيًا كافيًا لتحقيق ما يقولون أنهم يرغبون في الوصول إليه، لذلك يفقدون الاتصال به، وتتسلل إليهم سلوكيات التخريب الذاتي مثل التسويف، ثم يحارب عقلهم الباطن أفكار التغيير، مما يجعلهم يفضلون البقاء في مكانهم الأكثر أمانًا من وجهة نظرهم.

    

- على جانب آخر، يتميز رائد الأعمال الناجح بامتلاك رؤية واضحة لما يريد تحقيقه، كما يمكنه التواصل مع أفكاره عاطفيًا واستحضار ما يمكن الشعور به عندما يصل إلى هذه الأهداف، مما يحفزه للاستمرار في طريقه دون تردد.
  

4- القدرة على التحكم في الذات

 

  

- ما يميز رائد الأعمال هو إيمانه المطلق وارتباطه العاطفي بالنتائج المرجوة، فهو يدرك أهمية التحرك دائمًا نحو هذا الهدف بغض النظر عن الانتكاسات.

 

- كيف؟ لأن لديه القدرة على التحكم في ذاته والتأثير على أفكاره، وبالنسبة له التفكير في عدم التقدم نحو رغباته هو أكثر إيلامًا من الاستسلام، لذا لا يتوقف عن تحقيق أهدافه ولا يردعه شيء.
  

5- مهارات التواصل

 

  
- يعرف كل رائد أعمال أنه يحتاج إلى الآخرين لتحقيق النجاح، لذلك يسعى إلى إحاطة نفسه بأشخاص يمكنهم مساعدته في أهدافه، وبدون مهارات تواصل جيدة، من المستحيل التفاهم والاستفادة من الآخرين بما يكفي لجعل رجل الأعمال ناجحًا.

  

- كذلك من المهم التأكد من أن رائد الأعمال لديه مهارة تواصل جيدة قبل القيام بتوسيع أعمال الشركة، حيث أنه بدون هذه المهارة لن يمكنه توظيف المزيد من الأشخاص المناسبين، مما يؤدي في نهاية المطاف إلى فشله في تحقيق الأهداف التي يسعى لها.
    

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق